حذر خبراء اجتماع من تنامي ظاهرة الطلاق في السعودية، حيث تصل إلى أكثر من 25% من حالات الزواج، وفقاً لبعض الإحصاءات، بزيادة عن المعدل العالمي الذي يتراوح بين 18% – 22

هذه المعدلات المرتفعة في حالات الطلاق باتت تشكل هاجساً لدى الشارع السعودي، لكن ما أبرز أسباب الطلاق في السعودية؟

أولاً: اختلاف الطباع: المحرك الرئيسي للطلاق بين الزوجين.

ثانياً: إهانة الزوج لزوجته، إضافة إلى تسلط الزوج وهيمنته داخل الأسرة وعدم مراعاة جانب الزوجة.

ثالثاً: ضرب الزوج لزوجته.

رابعاً: الغيرة الزائدة عن حدها وصولاً إلى مرحلة الشك والتأويلات المتعسفة.

خامساً: سوء الاختيار من قبل الأهل بعيداً عن أخذ رأي الشاب أو الفتاة.

سادساً: تدخل الأقارب: الحد من التدخلات الخارجية يضع الأسرة دائماً في مأمن، خصوصاً ممن يملكون الحل للمشاكل الصغيرة.

سابعاً: الإدمان.

ثامناً: فارق العمر بين الزوجين.

تاسعاً: بخل الزوج.

عاشراً: الخلافات العائلية بين عائلة الرجل وزوجته، والعكس صحيح.

إضغط هنا للتحويل لموقع أزواج كلينيك لإستشاره أفضل الأطباء و المعالجين المتخصصين في الإستشارات الزوجيه

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *